مكتب الاعلام – حزب النهضة الارتري
20/12/2017م

 

 


مركز دراسات القرن الإفريقي
 


يسرنا في مركز دراسات القرن الافريقي أن نقدم لمتابعينا الكرام والمهتمين بقضايا منطقة القرن الافريقي كتاب" الحركة الإسلامية الارترية " للدكتور/ إدريس أبو بكر إبراهيم وهي دراسة توثيقية ترصد التطوّرات التاريخية والسياسية للحركة الإسلامية الإرترية .

بدأت الدراسة بتناول قضايا انتِشار الإسلام في المنطقة الحبشية بشكل عام وإرتريا على وجه الخصوص كما تناولت دور المسلمين الإرتريين في الحركة الوطنية الإرترية في إطارها العام وذلك تأصيلاً لموضوع البحث؛ وهو الحركة الإسلامية الإرترية التي تناولتها الدراسة بالتفصيل: نشأتها، وتطوّرها، وإسهاماتها الثقافية، والتنظيمية، والسياسية في الواقع الإرتري، وما صاحب مسيرتها من إخفاقات لأسباب ذاتية وأخرى موضوعية. وقد تمّ تناول تلك التطوّرات في سياق التسلسل الزمني والموضوعي، حيث مهدت الدراسة للموضوع بمقدمة عامة توضح فيه الإطار العام الذي ستسير عليه، ومن بعده تناولت الدراسة تاريخ انتشار الإسلام في الحبشة (إرتريا ـــ إثيوبيا) ومحطاته الرئيسية التى شكلت التسلسل التاريخى للإسلام في هذه المنطقة بصورة مختصرة. كما تناولت الدراسة دور المسلمين في الحركة الوطنية الإرترية التي خاضت نضالاً سياسياً وقتالياً متكاملا إلى أن نالت إرتريا استقلالها عام 1993م. وقد تتبعت الدراسة بالتركيز بداية تغلغل الفكر الحركي في إرتريا، برصد العناصر التي تأثرت به في الخمسينيات ، ثم العمل المنظم للحركة في إرتريا في العقد السابع ، ثم إعلان منظمة الرواد المسلمين الإرترية في العقد الثامن من القرن الماضي، وما شهدته من تطورات سياسية وتنظيمية. وفي نفس المسار ناقشت الدراسة توحد القوى الإسلامية الإرترية وإعلان حركة الجهاد الإسلامي الإرتري عام 1988م وما حققته من مكاسب في المجالات الجماهيرية والسياسية والتنظيمية، وما لازمها من أزمات داخلية التي أدت في النهاية إلى انقسامها إلى جناحين في عام 1993م. وما شهده التيار الإسلامي من تطورات وتحديات في الواقع الإرتري منذ ذلك التاريخ.. هذه الدراسة توثيقية في المقام الأوّل وتحليلية متى ما اقتضى الحال ذلك لكوّنها أول دراسة في هذا المجال .

ومن هنا تظهر الحاجة الملحة إلى إجراء دراسة أكاديمية موسعة تدرس واقع الحركة الإسلامية دراسة معمقة، وصفاً وتحليلاً للوصول إلى نتائج علمية معتمدة وخاصة وقد نالت قضية الحركات الإسلامية السياسية الكثير من الاهتمام من السياسيين والباحثين حيث كتب الكثير في السنوات الأخيرة حول هذا الموضوع بشكل عام لكن في سياق القضية الإرترية على وجه التحديد لم يحظ الموضوع بدراسة أكاديمية. هذه الدراسة جاءت في ثلاثمائة وسبعين صفحة من الحجم الكبير في طبعة أنيقة وقسمت إلى مقدمة وخمسة فصول ينقسم كل منها إلى ستة عناوين رئيسة طبقا للتسلسل الزمني والموضوعي وبناءً على المناقشات والتحليلات انتهت الدراسة بسرد الاستنتاجات والخلاصات التي توصلت إليها .

للحصول على الكتاب يمكن التواصل مع مركز دراسات القرن الافريقي على الايميل التالي hornafrica2003@yahoo.com

أو التواصل مع الدكتور ادريس أبو بكر على الايميل التالي salal3312@gmail.com